fbpx skip to Main Content
القائمة الرئيسية
ختام مشروع توزيع المواد الغذائية في قرى بحر الغزال

ختام مشروع توزيع المواد الغذائية في قرى بحر الغزال

انطلق مشروع الدعم الغذائي في شهر يونيو الماضي  حيث بدأت عمليات الإحصاء وإعداد البطاقات والقوائم ، وتوزيع مساعدات طارئة للمتضرين من جائحة كورونا (كوفيد19).

منظمة البر للإغاثة والتنمية بتشاد وبشراكة مع البرنامج العالمي للأغذية( PAM )، بدأتا العمل في المشروع منذ العام 2017.

ويهدف المشروع إلى دعم السكان المتضررين من الزحف الصحراوي ، هذا بالإضافة إلى استهداف البرنامج العالمي للأغذية الشعوب التي تعاني المجاعة والمتضررين والنازحين جراء الحروب.

وخلال 4 شهور من العمل المضني تكلل بتحقيق الإنجاز ، حيث وصلت القوافل إلى 20 موقع في ولاية بحر الغزال ، وقد استفاد أكثر من 4000 أسرة حسبما أعلن مسؤول اللوجستية والمعدات عبدالله موسى عبدالرحمن.

وقد تم توزيع مايزيد عن ( ٦٠٠ )طن من المواد الغذائية،

الذرة: 437،850 طن. الفول: 102،600 طن. الزيت: 36،596 طن. الملح: 57،02 طن. الدقيق: 36،122 طن.

وبمناسة نجاح المبادرة أعرب رئيس مجلس إدارة منظمة البر الأستاذ /يوسف محمد عباس عن سعادته البالغة لنجاح العمل ، شاكرا الفرق الميدانية ال6 التي تحملت المشاق وأدوا واجبهم الإنساني.

ولاقى هذا العمل استحسان شيوخ القرى والذين قدموا شكرهم لمنظمة البر للإغاثة والتنمية والبرنامج العالمي للأغذية على ماقدماه للأطفال والنساء في موسم الجفاف.

وتعتبر ولاية بحر الغزال الواقعة في الوسط الغربي من تشاد من المناطق الرئيسية في أفريقيا التي تواجه الزحف الصحرواي ، وهي بحاجة ماسة إلى مشاريع التشجير لجعلها درعا يقي باقي المناطق من التصحر.

ويقطن هذه المناطق المزارعين والبدو الرحل ورعاة الإبل والبقر والأغنام ، إضافة إلى المدنيين في المراكز الرئيسية (موسورو – سلال- مشمري – شدرة).

يعمل البرنامج العالمي للأغذية تحت مظلة الأمم المتحدة وهو من الأذرع المهمة للهيئة .

ومنظمة البر للإغاثة والتنمية بتشاد هي منظمة إنسانية وتنموية ومقرها في مدينة موسورو ولاية بحر الغزال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top
تواصل معنا