fbpx skip to Main Content
القائمة الرئيسية

منظمة البر للإغاثة والتنمية وحصاد 2022م

( برٌ دائم – وتنمية مستدامة )

يعيش الملايين من سكان العالم في قاراته المختلفة ظروفا إنسانية صعبة بسبب الحروب والجفاف والأزمات الاقتصادية.

مما يلزم الجمعيات العاملة ورواد العمل الخيري إلى تكثيف الجهود ومضاعفة المساعدات، واستهداف عدد أكبر من المتضررين.

لذا سارعت منظمة البر للإغاثة والتنمية بتشاد إلى تنفيذ العديد من المبادرات والمشاريع في ربوع البلاد.

ويظهر ذلك خلال الخطة السنوية لأعمال المنظمة في العام 2022م، وكانت خطة مليئة بالعمل الجاد والمثمر ومد جسور التعاون مع الجهات الحكومية والمنظمات ذات الاهتمام المشترك.

وقد شهد هذا العام تنفيذ عدد من المشاريع المهمة والشراكات الاستراتيجية التي تصب كلها في مصلحة الإنسان التشادي.

منظمة البر للإغاثة والتنمية بتشاد والتي منذ نشأتها شرعت في تنفيذ مختلف الأنشطة التي تصب في صالح الفرد والمجتمع، حيث سعت لتنفيذ تلك الأنشطة بالتعاون مع مختلف أصناف المجتمع سواء المؤسسات الحكومية وغير الحكومية أو الأفراد، وقد تمثلت تلك الأنشطة باختلافها سواء الدورية أو الموسمية في التالي: –

أولاً: الإغاثية:  

  • مشروع السلة الغذائية

من الأساليب التي اتبعتها منظمة البر في إطار تنفيذ أنشطتها مشروع كفالة الأسر الفقيرة والعجزة، وهو مشروع تنشط فيه المنظمة منذ تأسيسها ومن أهدافه دعم الأسر المتعففة بتوفير سلال غذائية بشكل دوري على مدار العام ويعتمد المشروع في ذلك على مساهمات المنظمات والجمعيات الخيرية الدولية والمحلية والتبرعات الفردية.

  عدد المستفيدين من مشروع توزيع السلال الغذائية الرمضانية ( 500 )  أسرة فقيرة.

   عدد المستفيدين من مشروع الأضاحي ولحوم الصدقات والعقائق (327) أسرة فقيرة والأيتام.

   عدد المستفيدين من مشروع إفطار الصائم – الوجبات الجاهزة – (4200) فرد.

   عدد المستفيدين من مشروع زكاة الفطر ( 820 )  أسرة ، من الأسر المحتاجة.

    عدد المستفيدين من مشروع التمور ( 210) فرد من الاسر الفقيرة وطلاب حلقات التحفيظ.

   عدد المستفيدين من مشروع إغاثة المتضررين من الفيضانات في العاصمة أنجمينا بسلال غذائية ( 170 )  أسرة.

   إغاثة متضرري الجفاف والزحف الصحراوي:

بالشراكة مع البرنامج العالمي للأغذية PAM نفذت البر مشروع الإحصاء العام للمستفيدين من الإغاثات المقدمة من البرنامج العالمي للأغذية، حيث تم إحصاء 15617 أسرة، وتسفيد هذه الأسر من الإعانة الغذائية المقدمة من البرنامج العالمي للأغذية وتتكون الإعانة الغذائية من (الذرة والملح وزيت الطهي والفول والدقيق)، وبدأ العمل في المشروع من شهر يونيو قبل أن تصل السفينة إلى مرفئها في شهر أكتوبر من العام 2022م

مشاريع الإنشائية:                    

في مجال البناء: –

ففي مجال البناء تم بناء وترميم 8 مساجد، وذلك من أجل توفير دور مهيئة للعبادة والتعليم.

مشاريع حفر الآبار

 أما عن مشاريع سقي المياه ونظراً لحوجة المواطنين إلى مياه الشرب وتربية المواشي واستخدامات الأغراض اليومية، فقد نفَّذت المنظمة مشاريع حفر آبار ارتوازية تعمل بمضخات الطاقة الشمسية، كما تم حفـــر ( 43 ) بئراً سطحيا وقد استفاد منها خلق كثير في أماكن متفرقة في كل من:  ولاية بحر الغزال، كانم، حجر لميس ، مايو كيبي.

التعليمية والدعوية:

   كفالة أربعة من الدعاة والمعلمين في جنوب البلاد، وخاصة في منطقة قلندنق.

   دعم مدرسي حلقات تحفيظ القرآن الكريم، وأئمة المساجد والدعاة بمبالغ مالية.

   دعم الدعاة لإقامة دورات علمية وتربوية.

   تم توزيع أكثر 25000 من المصاحف لحلقات التحفيظ والمساجد.

الجولات والزيارات التفقدية:

  زيارات ميدانية في القرى والبادية لتفقد أحوال المواطنين في معاناتهم من عدم الحصول على المياه الصالحة للشرب، وكذلك مدى احتياجاتهم من ناحية الفصول الدراسية والمساجد في كل من إقليم كانم بحر الغزال بطحاء حجر لميس البحيرة.

# الشركاء:

لم تكن المنظمة وحيدة في هذه المسيرة بل كان السند حاضرا من الشركاء والأصدقاء الذين وقفوا وقفة جادة من أجل الهدف المشترك (إسعاد الإنسان).

وهي:

كل ذلك بدعم سخي من الجهات التالية:

1 جمعية سلسبيل الفرنسية.

 2 برنامج الغذاء العالمي PAM.

3 منظمة البر الخيرية بأسكوتلندا.

4 سفارة المملكة العربية السعودية لدى أنجمينا

5مجموعة من فاعلي وفاعلات الخير من المملكة العربية السعودية – سلطنة عمان.

وماكانت ملايين الابتسامات التي رسمت على وجوه الناس إلا بفضل الله ثم دور الشركاء الأوفياء والمتطوعين المخلصين.

وستبدأ منظمة البر للإغاثة والتنمية في تنفيذ خطة 2023 بكل عزم وإصرار، وتطوير العمل لإنتاج مستدام وخير متعد.                            

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top